ذكريات من عيد الأضحى بدرب السلطان

ابراهيم كريم ـ درب السلطان 24

هاد شي اللي غادي نعاود ليكم ماكايكونش غير في درب السلطان، ولكن كايكون مميز في درب السلطان، ومميز بزاف..

أجواء العيد الكبير كاتبدا قبل من العيد بأيام ومن نهار كايدخل أو واحد من ولاد الدرب حوليه للدرب سيمانة ولا كثر قبل العيد، وديك الساعة ماكاين لا فندق الخروف لا والو، جارك اللي عندو السطح كبير كايجمع عندو الحوالة ديال الزنقة.

أجواء العيد الكبير كانت كاتبدا فاش ولد دربكم اللي ما خدامش وغير كايبريكولي كايبدا يجيب التبن والفاخر ويبيعهم في خيمة بناها في راس الدرب.

أجواء العيد الكبير كاتبدا تبان فاش ولاد دربكم الكبار كايبداو يبنيو الخيمة الكبيرة فين كايباتو السيمانة ديال العيد، وها اللي كايجيب تلفازة، ها اللي كايجيب مسجلة هاد اللي كاينزل سداري، وها اللي جايب طبلة، في رمشة عين وبلا خبار المقدم دار جديدة كاتتبنى في الدرب وكاتبقا سيمانة ولا زوج قبل ماتتحيد. وانت باقي صغير وباغي غير يخليوك تدخل عندهم للخيمة واخا غايبقاو غير “مطلعينها عليك” ولا كايقشبو معاك، أي حاجة كايقولوها ليك كاتجيبها من الدار، وكاتولي انت هو السخار ديالهم في ديك فترة الإقامة المؤقتة في الدرب. وإلى جانب القصر اللي كايبنيو ولاد دربكم كايتبناو خيمات صغار كاتصوبهم بليزار نهار العيد وكاتبغي طيب فيها خيلوطة.

أجواء العيد الكبير هي نهار العيد فاش كاتذبحو وكاتمشي تشوط الراس، انت واخا غاتخلص ولد دربكم على واحد الخدمة غايقدمها ليك، وهو اللي خاصو يقوم بها، ولكن انت من أجل الاستمتاع كايعجبك تدير self service واللي قبل ما يولي موضة في العالم درناه في درب السلطان، فاش مشينا عند الدراري اللي كايشوطو الريوس وكانخلصوهم باش حنا نهرسو العود ونلوحوه في العافية ونشوطو الراس والكرعين ديالنا، وحنا اللي نحيدو ليهم الكرون بالمقدة.

أجواء العيد الكبير هي خيلوطة، والعيد بالليل، وكسكسو بالكتف، والجيران فرحانين، وكلشي ناشط.

أجواء العيد الكبير هي تنشيط عجلة الاقتصاد المحلية فاش كانشجعو ولاد دربنا وكايديرو لاباس في ديك الفترة ببيع المنتوجات والمواد اللي كايكثر عليها الطلب.

هاد شي قبل مايبان فيسبوك ولا انستغرام، وقبل مايكثر الإدمان على التلفونات، وهاد شي باقي ف شيد دروبة قلال في درب السلطان، بعدة تفاصيل ناقصة، وتفاصيل أخرى مابقاتش.

هادي ذكريات زوينة في درب السلطان..والأغلبية عاشوها ولكن للأسف جيل اليوم ماعندو زهر ماكايعيشهاش بهاد التفاصيل كاملة.



شاهد أيضا