مسؤولة المنزاعات ببنك ثاني أغنى رجال المغرب تلتحق ب PAM درب السلطان

درب السلطان 24

أعلنت الكتابة الإقليمية لحزب الأصالة و المعاصرة بالفداء مرس السلطان، يومه الإثنين، عن الالتحاق الرسمي لابتسام المسياح مسؤولة قسم المنازعات الخاصة بالمقاولات وتحصيل الديون، بالبنك المغربي للتجارة الخارجية بالحزب.
وأكد مصدر رسمي من داخل حزب الأصالة و المعاصرة، بإقليم الفداء مرس السلطان، في تصريح لدرب السلطان 24 أن “التحاق السيدة ابتسام المسياح، يأتي في إطار الانفتاح الدائم للحزب بإقليم الفداء مرس السلطان على الأطر العليا التي نجحت في مجالاتها العلمية والعملية، لتنقل إلى درب السلطان تجاربها الخاصة على مستوى تدبير شأنه المحلي، الذي يحتاج إلى نقلة نوعية و حقيقة على مستوى التنمية” وأضاف نفس المصدر “التحاق المسيح هو تجسيد فعلي لتوجه عام داخل بلادنا، أعلنه جلالة الملك، حفظه الله، من خلال دعوته لتوسيع دائرة تمثيلية المرأة داخل مناصب القرار العمومي، وهو ما تُرجم بعد مصادقة مجلس النواب على القوانين الانتخابية، ويشتغل الحزب على أجرأته و تنزيله على أرض الواقع”.
وأكد نفس المستحدث “التحاق السيدة ابتسام بالحزب وعملها إلى جانب السيد محمد التويمي بنجلون، النائب البرلماني عن دائرة الفداء مرس السلطان، والفريق الكبير ومن الأطر والكفاءات المحيطة به، سيشكل نواة صلبة لفريق قادر على تسيير الشأن العام المحلي والجهوي من بوابة حزب الأصالة و المعاصرة”.
وشغلت ابتسام المسياح خلال مسارها المهني عدة مناصب ومسؤوليات، حيث كانت مسؤولة عن قسم التراث العقاري بتأمينات سينيا السعادة، ثم مسؤولة عن قسم الشؤون الإدارية و القانونية بالبنك المغربي للتجارة الخارجية، والمديرة المسؤولة عن الأملاك العقارية التابعة لنفس المجموعة البنكية، لتتقلد سنة 2016 منصب المسؤولة عن المنازعات القانونية بنفس المؤسسة ثم منصب المسؤولة عن التخطيط الاستراتيجي للاستثمار في الأملاك العقارية للبنك المغربي للتجارة الخارجية و مسؤولة في نفس الوقت عن المنازعات القانونية للمؤسسة سنة 2019، ومسؤولة عن قسم المنازعات الخاصة بالمقاولات و تحصيل الديون وهو المنصب الذي تشغله اليوم..
جدير بالذكر أن ابتسام المسياح حاصلة على دكتوراه الدولة في قانون الأعمال سنة 2008، وخريجة جامعة محمد الخامس للعلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالرباط، التي حصلت بها على الإجازة في العلوم القانونية سنة 1998، وعلى دبلوم الدراسات العليا التطبيقية سنة 2000.

ds24.ma

ابراهيم كريم



شاهد أيضا