300 متبرع بالدم خلال نهاية الأسبوع وإقبال كبير على مركز الدار البيضاء

درب السلطان 24

استقبل المركز الجهوي لتحاقن الدم الدار البيضاء ـ سطات أزيد من 300 متبرع خلال نهاية الأسبوع الماضي، في الوقت الذي أبدى أزيد من 1000 شخص رغبتهم في التبرع بعد حملة الدعوة إلى التبرع بالدم التي أطلقها إعلاميون وفنانون لصالح ابن الزميل الإعلامي كريم حضري.

وكشفت أمل دريد مديرة المركز الجهوي لتحاقن الدم في منشور عبر حسابها على موقع فيسبوك “أفاضت حالة الطفل أحمد حضري ابن صديقنا الطيب كريم_حضري شافاه الله وعافاه رحمة وعطاء أكثر من 300 متبرع نهاية الاسبوع الحمد لله”

الإقبال المتزايد على المركز، دفع إدارته إلى اتخاذ إجراءات لتسهيل عملية استقبال الراغبين في التبرع، حيث تم تخصيص مرأب المركز كقاعة للتبرع حسب مديرة المركز التي كتبت “ولأن الطاقة الاستيعابية لقاعة التبرع بالمركز لا يمكنها أن تتعدى نصف الحمولة المعتادة مع الظروف الاحترازية ومسافة الأمان المنصوص عليها ولأن التبرع لا يكون إلا بعد الإفطار عمدنا كحل مؤقت إلى توفير فضاء للتبرع في مرأب المركز لنتمكن من استقبال جميع المتبرعين”

وذكرت مديرة المركز متابعيها، أن هناك حالات مشابهة لحالة ابن الزميل كريم حضري، والتي تحتاج كيس دم كل أسبوعين طيلة السنة، كما قامت بشكل جميع أعضاء فريق عمل المركز الذين يعلمون دون انقطاع يومياً وإلى ساعات متأخرة من الليل.

من جهته شكر الزميل كريم حضري، جميع المتبرعين، وجدد دعوته للمواطنين والمواطنات للتبرع بالدم لسد الخصاص الحاصل في بنك الدم، خصوصاً على مستوى جهة الدار البيضاء سطات التي تحتاج 500 كيس دم يومياً.

ds24.ma

التحرير



شاهد أيضا