فوضى شاحنات الثوم بكاريان كرلوطي تثير استياء السكان

درب السلطان 24

عبرت ساكنة كاريان كرلوطي عن استياءها بسبب الإزعاج الذي تسببه لهم شاحنات بيع الثوم التي تتوقف على مستوى زنقة جافا وزنقة المعمورة، بسبب الضجيج الذي تنتجه الشاحنات والفوضى التي يحدثها أصحابها وعدة عوامل أخرى.

وقال نور الدين أحد أبناء المنطقة في تصريح خص به درب السلطان 24 “ديما مصدعينا خصوصاً نهار الأربعاء والسبت كايبقاو من نص الليل حتى للثامنة صباحاً مابقيناش كانقدرو نعسو وبزاف ديال السكان تضررو نفسياً من هاد الأمر، زد على ذلك الرائحة ديال الثومة مجهدة وكاتمرض السكان، والكلام النابي والصداع اللي كايديروه صحاب الكاميوات”

وذكرت فاطمة إحدى سكان الحي وصاحبة فراشة بالمنطقة لدرب السلطان 24 “كايخليو الزبل ديال الثومة مليوح في الأرض ولا تحرك لبرد داك شي كايطير ويدخل لينا لديورنا، ولينا عايشين في زبالة!؟، عاد زيد الريحة ديال الثومة والصداع الليل كامل وتخصار الهدرة ماعرفتش واش السلطات في خبارها هاد شي”.

والتقت درب السلطان 24 أمس الأربعاء بأحد أصحاب الشاحنات في ملتقى زنقة المعمورة وزنقة جافا، حيث وجهنا له السؤال بخصوص الموضوع ونقلنا له استنكار الساكنة، وفي رده قال “حنا كانحتارمو السكان، كانجيو نبيعو ونشريو نترزقو الله وصافي، والزبل را كاينين الناس ديال النظافة كايجمعوه، ولا برزطنا شي حد يسمح لينا، السلطات عارفينا كاينين هنا وخدامين، ورا كايدوزو من حدانا وعمر شي حد قال لينا شي حاجة لا السكان لا السلطات”.

ونشر سمير أحد أبناء درب السلطان تدوينة على موقع فيسبوك يشتكي فيها من الأمر، حيث ذكر في تدوينته أن إزعاج أصحاب الحافلات للسكان نتج عنه إصابتهم بأمراض نفسية وأرق وأمراض للرضع. واستغرب في تدوينته حيث ذكر “في عز محاربة الكوفين اللعين، شاحنات قادمة من خارج البيضاء تلتقي بدرب السلطان، استهتار من جميع الجوانب”.

التحرير



شاهد أيضا